نسخة تجريبية


إن الجامعات من أهم المؤسسات التعليمية التي تهتم بإعداد الكوادر ومتابعتهم للتحصيل العلمي واستثمار الفرص لتنمية المجتمع بصورة عامة . وتعتبر عمادة الدراسات العليا في طليعة الجهات المسؤلة عن الارتقاء بالمستوى البحثي والعلمي في أي جامعة، وتعد قوة دافعة نحو الوصول به إلى أهدافه المنشودة. حيث تتولى عمادة الدراسات العليا في الجامعة الدور الرئيسي في مجال البحث العلمي، بل أنها البيئة الأصلية للعمل البحثي والتدريب عليه ، وهي في ذلك تهدف إلى الإسهام في إثراء المعرفة الإنسانية بكافة فروعها عن طريق الدراسات المتخصصة والبحث الجاد للوصول إلى إضافات علمية وتطبيقية مبتكرة والكشف عن حقائق جديدة ، وتشجيع الكفاءات العلمية على مسايرة التقدم السريع للعلم والتقنية ودفعهم إلى الإبداع والابتكار وتطوير البحث العلمي وتوجيهه لمعالجة قضايا المجتمع، وذلك تحقيقاً لأهم أهداف عمادة الدراسات العليا وهو العمل المستمر والمتواصل لزيادة العلم والمعرفة وتنميتها على أعلى المستويات وإعداد الكفاءات الوطنية المتخصصة في مختلف المجالات العلمية.

 

اخر الاخبار