الموافق
 
مواقع العمادات/عمادة الدراسات العليا
الرؤية والرسالة و الأهداف

الرؤية

تتمثل رؤية عمادة الدراسات العليا في :

دراسات عليا رائدة في برامجها ومخرجاتها وفق المعايير المعترف بها دولياً وبما يتماشى مع النمو المضطرد لمختلف المجالات المعرفية وذلك تلبيةً لحاجات المجتمع السعودي وسوق العمل.

تحقيق تعليم وتعلم وبحث علمي متميز في مناخ داعم وسياق مشجع .
 

الرسالة

تتبلور رسالة عمادة الدراسات العليا بجامعة جازان فيما يلي :

1 - الاسهام في إعداد بيئة حاضنة لبرامج دراسات عليا متميزة و أبحاث علمية رائدة.

2 - تحقيق التفاعل مع الأطراف المعنية للتطوير المعرفي، و الوفاء باحتياجات ومتطلبات المجتمع  وسوق العمل.

 3 - تخريج اختصاصيين على مستوى عال من التدريب، وقادرين على المشاركة بصورة فعالة في تطوير وتنمية المجتمع في كافة المجالات من خلال برامج دراسية متطورة .

4 - تنميةالمعارف واكتساب القيم والمهارات اللازمة لتحسين القدرة التنافسية لفرص العمل وجودة الحياة .

5 - إجراء بحوث علمية قابلة للتطبيق، وذات عائد ومردود تنموي .

 

الأهداف

تهدف عمادة الدراسات العليا بجامعة جازان إلي أن تكون مركزًا لإنتاج المعرفة والبحث العلمي الهادف والأصيل الذي يخدم البيئة المحلية، ويسهم في تحقيق التنمية المستدامة في جوانبها المتعددة العلمية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية، وذلك عن طريق إكساب طلابها الدارسين المعارف و الخبرات والمهارات والقيم اللازمة لتنمية التفكير الإبداعي الخلاق والتحليل الناقد الذي يمكنهم من مواكبة التطور العلمي والتعامل مع ثورة الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى المحافظة علي القيم الإنسانية النابعة من تراثنا الممتد والمتصل ممثلة باحترام المبادئ و الأخلاق والالتزام بالسلوكيات السليمة

وتقوم فلسفة التعليم العالي بشكل عام على تنمية المعارف والمهارات لدى الطلاب، وتشجيع روح البحث العلمي و أساليبه المتعارف عليها، وذلك بهدف تزويد المجتمع بالكوادر و الكفاءات المتخصصة القادرة على المشاركة الفاعلة و الحقيقية في بناء مجتمع مؤسساتي متطور في مختلف المجالات السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية و الصحية و الثقافية و التكنولوجية التي باتت تشكل سمة هذا العصر وشغلها الشاغل. وبناءً عليه تتعدد الأهداف التي تأمل عمادة الدراسات العليا بجامعة جازان تحقيقها وهي على النحو التالي:


1. العناية بالدراسات الإسلامية والعربية والتوسع في نشرها للإسهام في التقدم العلمي في المجالات المختلفة والعمل على جعل البحوث العلمية حلقة وصل بين الجامعة والمجتمع.

2. الإسهام في إثراء المعرفة الإنسانية بشكل عام عن طريق الدراسات المتخصصة والبحوث العلمية والتطبيقية الجادة.

3. استقطاب الطلاب المتميزين من حملة الشهادات الجامعية لمواصلة دراساتهم العليا في الجامعة وتطوير مهاراتهم وإبداعاتهم وذلك بفتح المجال أمامهم لممارسة النشاط العلمي في جو مناسب يواكب مسيرة التقدم والتطور العلمي العالمي.

4. إعداد الكفاءات العلمية والمهنية المتخصصة، وتأهيلها للعمل في المجالات المختلفة.

5. تطوير الكفاءات العلمية ودفعها إلى الإبداع والابتكار، وتشجيع البحث العلمي وتوجيهه لمعالجة قضايا المجتمع السعودي.

6. الإسهام في تحسين برامج المرحلة الجامعية، لتحقيق التكامل مع برامج الدراسات العليا.

7. تحقيق التعاون مع الجامعات والمراكز البحثية المتميزة في برامج الدراسات العليا.

8. ربط الدراسات العليا بالحاجات الضرورية لخطة التنمية القصيرة والطويلة والعمل على تحقيق أهدافها وفق حاجات المجتمع والبيئة التي نعيش فيها.

9. ترسيخ قاعدة البحث العلمي الرصين المبني على محاولة حل الإشكالات العلمية في العلوم الإنسانية والتطبيقية البحتة وذلك بتوجيه الطلاب نحو اختيار البحوث المفيدة التي تسهم في حل مشاكل المجتمع والاهتمام بالقضايا الصعبة المحلية والعربية والعالمية.

10. تنمية حب الإبداع والابتكار والإضافات الخاصة بالباحثين ومحاولة استغلال الإمكانات الذاتية وتنمية الموارد الطبيعية للبلاد.

11. الاهتمام بالدراسات الميدانية والتجريبية لمواجهة المشاكل التعليمية والاجتماعية والاقتصادية والأمنية لوضع الحلول المناسبة لتلك المشكلات والتوصل إلى نتائج علمية تساعد توصياتها على تذليل الصعوبات والمعوقات والعمل على إزالتها.

12.  تنشيط حركة التأليف والتحقيق والترجمة والمراجع العلمية والكتب الجامعية، والنشر في المجلات العلمية المحلية والعالمية المحكمة.

13.  الانفتاح على التراث الفكري والثقافي للأمة العربية والإسلامية والعمل على إحيائه بالتعريف بمخطوطاته وتحقيقها تحقيقاً علمياً دقيقاً.